الأمانة العامة لمؤتمر فلسطينيي تركيا تعقد اجتماعها وتبحث أزمة كورونا

الأمانة العامة لمؤتمر فلسطينيي تركيا تعقد اجتماعها وتبحث أزمة كورونا

المكتب الإعلامي 8-4-2020 | إسطنبول |

عقدت الأمانة العامة لمؤتمر فلسطينيي تركيا، الثلاثاء 7-4-2020، اجتماعها الدوري عبر برنامج “ZOOM”.
، حيث بحث المجتمعون في تبعات أزمة كورونا على واقع الجالية الفلسطينية في تركيا والدور المطلوب من المؤتمر في هذه المرحلة.
وأشار أ.محمد مشينش رئيس مؤتمر فلسطينيي تركيا، إلى الواجب الديني والإنساني والوطني للمؤتمر تجاه أبناء الجالية الفلسطينية في تركيا، كما تحدث عن المبادرات الطبية والإغاثية التي قام بها المؤتمر خلال الفترة الماضية في ظل أزمة فايروس كورونا.
ودعا مشينش إلى ضرورة توحيد جهود المؤسسات الفلسطينية المنضوية ضمن المؤتمر وتقديم الدعم للفلسطينيين في تركيا، ومساندة الشعب الفلسطيني في الداخل في ظل الحصار والتضييق الذي يمارسه الاحتلال على اهلنا في الضفة الغربية وفي قطاع غزة .
كما وجه السفير الفلسطيني في تركيا الدكتور فائد مصطفى رسالة إلى المجتمعين، داعيا إياهم إلى بذل المزيد من الجهود والتوحد في مواجهة أزمة كورونا .
وناقش المجتمعون ملفات عدة من أبرزها صندوق الطوارئ الذي يرأسه نائب رئيس المؤتمر أ.مازن الحساسنة، حيث تقرر مواصلة تقديم الدعم الإغاثي والطبي للعائلات الفلسطينية الأكثر تضررا في تركيا،داعيا أبناء الجالية الفلسطينية إلى التكافل الاجتماعي .
كما تحدث الدكتور إبراهيم بدر رئيس تجمع الأطباء الفلسطينيين في تركيا عن دور التجمع خلال المرحلة الراهنة، وما قدمه من مبادرات طبية توعية بمخاطر فيروس كورونا وألية الوقاية منه، من خلال الخط الساخن والرد على تساؤلات أبناء الجالية الفلسطينية في تركيا حول الفايروس وتقديم النصائح والارشادات الطبية لهم.
وبناءا على المداولات بين أعضاء المؤتمر فقد تقرر تشكيل لجنة للعلاقات الخارجية لمؤتمر فلسطينيي تركيا، تتضمن مجموعة من المؤسسات الفلسطينية المنضوية ضمن المؤتمر لاجل متابعة بعض الاشكاليات التي يتعرض لها أبناء الجالية الفلسطينية .
كما اتفق المجتمعون على إطلاق منصة إلكترونية معرفية لدعم أبناء الجالية الفلسطينية في تركيا على المستوى الثقافة الديني والوطني .
وسيخصص المؤتمر آلية تواصل لاجل تقديم الدعم القانوني لابناء الجالية من خلال مكتب محاماة قانوني .

 

In this article