مشينش : قضية فلسطين يجب ان تبقى محتضنة في بعدها العربي والاقليمي

مشينش : قضية فلسطين يجب ان تبقى محتضنة في بعدها العربي والاقليمي

المكتب الإعلامي
استنبول – 16/10/2020

أكد رئيس مؤتمر فلسطينيي تركيا الأستاذ محمد مشينش أن التاريخ سيشهد ان الدورة 154 للجامعة العربية هي الدورة التي تفككت فيها جامعة الدول العربية وبرئاسة احمد ابو الغيط لانه لم ياخذ موقفا ضد التطبيع واسقط القرار الفلسطيني.

وأشار مشينش في حديث مع قناة الشرق اليوم الجمعة ، إلى أنه وبالرغم مما يجري من تطبيع من قبل منضومة المشروع الصهيوني الا ان قضية فلسطين يجب ان تبقى محتضنة في بعدها العربي والاقليمي، وهو ما يستدعي مزيدا من الحوارات والتفاهمات مع الدول العربية.

وأكد رئيس “المؤتمر” إلى أنه ليست كل الدول العربية تسير بركب التطبيع، وهناك دول صامدة وابدت مواقف ثابتة.
معربا عن امله في استكمال مسار الوحدة الوطنية كأهم سلاح بيد الفلسطينيين لاسقاط كافة المشاريع التصفوية .
واكد أن مؤتمر فلسطينيي تركيا ومنذ تأسيسه كان ولازال يحمل نهجا وحدويا يسعى له ويشجعه ويدفع باتجاهه كافة الأطراف الفلسطينية .

In this article